تاریخ عملیة زرع القرنیة

اجریٰ إدوارد زریم اول عملیة زرع قرنیة انسانیة ناجحة في ۷ کانون الاول عام ۱۹۰۵٫ ولکن تعود فکرة زرع القرنیة الیٰ السنوات السابقة لهذا التاریخ و یستمر تطوریها حتیٰ یومنا هذا.

و یتم تقسیم زرع القرنیة الیٰ ۵ فترات في تاریخ طب العیون.

الفترة الاولیٰ: و هي فترة تکوین فکرة زرع القرنیة (فترة الالهام) خلال اعوام ۱۸۲۴- ۱۷۸۹٫ في عام ۱۷۸۹ فکر Quengsy Piller de في استخدام الزجاج بدلاً من قرنیة الانسان ربما قد کانت الفکرة الاولیٰ لجراحة القرنیة الاصطناعیة و التي لم تحقق ابداً. و في عام ۱۷۹۷ فکر جد داروین Erasmus Darwin انه قد یمکن ازالة ندبة جرح القرنیة بعد التیامه و اصلاحه بندبة واضحة ولکن کانت هذه مجرد فکرة حلم.

الفترة الثانیة: و هي فترة التجربة والاحباط (Trial & Frustration) خلال سنوات ۱۸۷۲-۱۸۲۵٫ في بدایة القرن ۱۹ کان هناك نجاح ضئیل في زرع القرنیة و ذلك بسبب استخدام قرنیات من انواع مختلفة کالخنزیر في الانسان. في عام ۱۸۳۴ استخدم Wilhelmus Thome مصطلح زرع القرنیة لاول مرة. و في عام ۱۸۸۴ وجّه Kissam ارشادات لزرع القرنیة لاتزال تعد اساساً لتقنیات زرع القرنیة بعد مضي ۱۳۰ عاماً. و کان یعتقد کیسام انه یجب ان یکون حجم قرنیة المتبرِّع و المتلقي متساویین. کما و یجب ان یتم نقل قرنیة المتبرِّع الیٰ المتلقي بسرعة و بأقل قدر من الضرر الیٰ قرنیة المتبرِّع. و ینبغي ان یتم زرع القرنیة و خیاطتها بعنایة فائقة مع الحفاظ علیٰ محتویات العین کالعدسة و القزحیة و الخلط الزجاجي.

۳- الفترة الثالثة: و هي فترة الیقین خلال اعوام ۱۹۰۵-۱۸۷۳ حیث اقترح Henry Power زرع القرنیة من انسان الیٰ آخر. و في عام ۱۸۷۷ استخدم Von Hipple اول Trephine میکانیکي مدور لایزال اساساً في شق القرنیة خلال زرع القرنیة الحدیث. وادیٰ اکتشاف الاثر و الکلوروفورم في عامي ۱۸۴۶ و ۱۸۴۷ و نشر نظریة Lister  حول الظروف المعقمة لاجراء عملیة ناجحة في عام ۱۸۷۶ و اکتشاف الکوکائین الموضعي من قبل Kohler في عام ۱۸۸۴ الیٰ ارتفاع نسبة نجاح زرع القرنیة.

۴- الفترة الرابعة: و هي فترة الانجاز خلال سنوات ۱۹۶۵-۱۹۰۵ و کانت بدایتها مع الجراحة الناجحة لـ Zrim و التي اجریت علیٰ مریض باسم Alios Golgar بعدها و مع مرور عقدین من الزمن لم یحرز الکثیر من التطور و غالباً ما کان یتم اجراء رأب القرنیة الصفائحي في حین کان رأب القرنیة النافذ یترافق مع الفشل حتی عام ۱۹۳۰-۱۹۲۰ حیث انشأ Elshing المبادیء الاساسیة لزرع القرنیة الحدیث. و کان یستخدم ترفاین Von Hipple و خیط سلك ۸-۰ لخیاطة القرنیة مع ۱۲-۶ غرزة. کما کان ینظف العین جیداً قبل العملیة لتقلیل الاصابة بالعدویٰ. و کان یستریح المرضیٰ في السریر لفترة ثلاثة اسابیع و بعدها کان یتم ازالة کافة الغرز مع ذلك کانت تحصل الشفافیة في ۶۰-۵۰ % فقط من الحالات.

۵- الفترة الخامسة: و هي فترة الابتکارات و التحسینات (Refinement & Innovation) منذ عام ۱۹۶۶ و حتیٰ یومنا هذا و التي بدأت مع اکتشاف الآلیات المناعیة لرفض الزرع من قبل الدکتور Maumenne و الدکتور Khodadoust و الدکتور Silverstine منذ حوالي عام ۱۹۶۰ و مع الاهتمام الخاص بالخلایا البطانیة. و في ایران اجریٰ الاستاد الراحل شمس اول عملیة زرع قرنیة في عام ۱۹۳۵ في مستشفي الفارابي و تبعه لبعض الوقت الدکتور بیروز. بعد ذلك اجریٰ الدکتور خدا دوست العملیة بطریقة حدیثة خلال ۱۹۷۷-۱۹۶۷ ولکن مع مغادرته ایران توقفت حتیٰ عام ۱۹۸۲ حیث استأنف الدکتور سجادي العملیة في طهران. و قد توقف ایفاد المرضیٰ الذین هم بحاجة الیٰ زرع القرنیة الیٰ الخارج منذ عام ۱۹۸۶ و الأن یتم اجراء هذه العملیة في معظم المراکز الاکادمیة و الخاصة.